ثقافة
24/10/2018/10:16

فائز بنوبل لأول مرة في الصالون

قال حميدو مسعودي، رئيس معرض الجزائر الدولى للكتاب، إن الدورة الـ23 للمعرض التي ستقام فى الفترة من 29 أكتوبر الجاري حتى 10 نوفمبر المقبل، ستشهد مشاركة 1018 دار نشر من 49 دولة.

مسعودي، أكد أن عز الدين ميهوبي وزير الثقافة الجزائري يتابع كافة الأمور التنظيمية للمعرض بنفسه، وسيفتتح المعرض بحضور نائب وزير الثقافة الصيني، والأديب الصيني مو يان الحائز على جائزة نوبل عام 2012.

ضيوف مميزون

وتابع مسعودي، أن الدورة الـ23 ستشهد لأول مرة مشاركة أديب حائز على جائزة نوبل الأمر الذي سيكسبها أهمية خاصة جزائريا وعربيا وإفريقيا”، مضيفا أن هناك عدد من المفكرين والكتاب الصينيين سيشاركون في مختلف فعاليات المعرض، موضحا أن الوفد الصيني سيضم 150 شخصا إضافة إلى أكثر من 2000 عنوان صيني ضمن الكتب المعروضة . وبخصوص الحديث عن إقصاء الروائي كمال داود، أكد مسعودي أنه لم يقص أحدا وهو مرحب به والأبواب مفتوحة على مصراعيها له، وكشف أيضا أن الروائي واسيني الأعرج لن يقاطع الصالون مثلما رُوج له وأن الجزء الثاني من رواية “الأمير” يمكن أن يكون حاضرا في صالون الكتاب عوضا عن معرض بيروت، ذلك بعد أن اتّصل به وأقنعه أن معرض الجزائر أولى بهذا المنجز. ولفت مسعودي إلى أن المعرض سيشهد عقد 40 لقاء وندوة وفاعلية ثقافية بمشاركة متميزة من المثقفين الجزائريين والعرب والأجانب، كما سيتم عرض أفلام سينمائية عالمية على هامش المعرض لإتاحة الفرصة للجمهور لمشاهدتها، مضيفا أنه دعى 90 ضيفا للمشاركة في المعرض، وسنقيم فعاليات خاصة خلال الدورة الـ23 للاحتفال بذكرى الثورة الجزائرية”.

نحو رفع عدد الزوار

وأضاف مسعودي، أن الدورة الـ23 شهدت زيادة بنسبة 6.8 بالمئة فى دور النشر المشاركة مقارنة بدورة العام الماضى، مشيرا إلى أن الصين ستكون ضيف شرف هذه الدورة بمناسبة الاحتفال بمرور 60 عاما على العلاقات بين الجزائر والصين. وأوضح مسعودي، أن زوار المعرض العام الماضي بلغ عددهم 1.5 مليون زائر، ونهدف هذا العام للوصول إلى 2 مليون زائر،لافتا إلى إقامة المعرض في هذا التوقيت يتزامن مع عطلة دراسية في الجزائر من 30 أكتوبر إلى 4 نوفمبر بمناسبة احتفالات ذكرى الثورة الجزائرية، الأمر الذي سيتيح لعدد كبير من الطلبة زيارة المعرض، مشيرا إلى التنسيق بين إدارة المعرض ووزارة التربية لتنظيم زيارات جماعية للطلبة، حيث أن العام الماضي شهد زيارة 120 ألف طالب بالتنسيق مع وزارة التربية.وأكد مسعودي، أن دور النشر الجزائرية لها نصيب الأسد في دور النشر المشاركة بـ279 دار نشر تليها دور النشر المصرية، حيث سيشهد المعرض عرض أكثر من 300 ألف عنوان في مختلف المجالات.. مشيرا إلى أن المعرض سوف يستضيف الروائي الجزائري الشاب محمد أيمن حمادي وهو أصغر روائي جزائري لعرض تجربته خلال المعرض.

كتب ممنوعة

وبخصوص لجنة القراءة والمتابعة، ذكر مسعودي أنها تحفظت على 54 عنوانا، كما كشف عن أن 20 دار نشر عربية تم إقصاؤها لأنها تجاوزت القانون، فقد قامت في الدورة الماضية بوضع الكتب على الأرض، وهو ما وصفه مسعودي بالإهانة للكتاب الذي يمثل جملة من القيم والمعارف، مشيرا إلى أن اللجنة ستواصل عملها ميدانيا بالوقوف على أجنحة المعرض، ورصد أي تجاوز يمكن أن يحدث.

مسائل مالية

وعن سؤال حول احتمال بيع تذاكر للدخول إلى المعرض، قال محافظ الصالون إن الدخول إلى سيلا “سيبقى مجانا”، مشيرا إلى أن المداخيل التي سيتم تحصيلها في إطار حق الدخول “لن يكون لديها اي قيمة مضافة” على الصالون. أما الميزانية المخصصة لطبعة 2018 لسيلا، فأكد المحافظ أن المبلغ يقدر بـ60 مليون دج، مع تسجيل انخفاض بنسبة 25 بالمائة مقارنة بالطبعة السابقة و50 بالمائة مقارنة بسيلا 2015 التي استفادت من ميزانية بـ120 مليون دج. وعلى الرغم من انخفاض ميزانية هذه الطبعة، سيبقى سيلا قائما بفضل مساهمة الشركاء العموميين مثل الديوان الوطني لحقوق المؤلف والوكالة الوطنية للنشر والإشهار.  بخصوص تحويلات الأموال في اطار مبيعات دور النشر الأجنبية المشاركة في سيلا، أشار حميدو مسعودي إلى أن المبالغ “تتراوح بين 5 و6 مليار دولار” نظرا لانخفاض قيمة العملة الوطنية. وفي تطرقه إلى ارتفاع تسعيرات كراء الأجنحة بالنسبة للعارضين، قال محافظ المعرض أن هذا الارتفاع أملته “الظروف الصعبة”، التي ولدها الظرف الاقتصادي الذي تمر به الجزائر. وأوضح المحافظ أن إدارة معرض الجزائر الدولي للكتاب تدفع للشركة الجزائرية للشركة الوطنية للمعارض والتصدير (سافكس) 3.000 دج للمتر المربع غير المهيأ والذي يتم استئجاره بعد تهيئته بمبلغ 5.970 دج بما في ذلك الكهرباء والحراسة والإشهار مشيرا إلى أن “فاتورة الكهرباء تقدر بـ60 مليون دج” تدفعها إدارة معرض الجزائر الدولي للكتاب. وقال مسعودي إن “بعض الناشرين الذي يهيئون أجنحتهم يدفعون نفس الثمن الذي يدفعه المستفيدون من أجنحة مهيأة” مشيرا إلى أن يتم تعويض هؤلاء. وعارضت النقابة الوطنية للناشرين الجزائريين قرار محافظة معرض الجزائر الدولي للكتاب التي طبقت ارتفاعا قدر بحوالي 1.000 دج على قيمة استئجار الأجنحة. وفي بيان وصفت النقابة قرار رفع سعر استئجار الأجنحة بـ”غير المبرر” و”أحادي الطرف” اتخذ دون استشارة الناشرين. ومن جهة أخرى، قالت النقابة إن هذا الفعل “يتناقض مع سياسة الحكومة المتمثلة في تشجيع المطالعة ودعم صناعة الكتاب”.



معلومات مشابهة

“ندوة السرد” تستأنف موسمها الجديد

استأنفت “ندوة السرد” جلساتها الأدبية، مفتتحة موسمها الجديد بلقاء حول القصة القصيرة جدا، أثراها مجموعة من الكتّاب والمبدعين والباحثين، متناولين التصوّر الأكاديمي لهذه الإضافة القصصية الإشكالية، وأهمّ القضايا التي تتعلّق بالمدونة السّردية، إبداعا ونقدا.

قراءة المزيد

سباق محموم بين دور النشر وبين المؤلفين

عشية انطلاق فعاليات الصالون الدولي للكتاب “سيلا”، تسابقت دور النشر إلى الإعلان عن قوائم كتبها الجديدة التي ستستقبل بها القارئ، كما استخدم الكتاب والمؤلفون صفحات مواقع التواصل الاجتماعي للفت نظر المتلقي واستقطابه في أيام المعرض..

قراءة المزيد

تنصيب مكتب لبيت الشعر في برج بوعريريج

شهدت بلدية أولاد دحمان ببرج بوعريريج تنصيب مكتب جهوي لبيت الشعر الجزائري، في اختتام أحاديث العشيّات الذي أشرف عليها، أول أمس، الشاعران الجيلالي بن عبيدة وعبد الكريم العيداني. وقد كان ضيوف العدد 20 من هذه العشيات كل من الأديب جيلالي عمراني، مصعب تقي الدين، حسيبة موساوي، الشاعرة مصباحي وغيرهم.

قراءة المزيد
pub

إتصلوا بنا




Siège social

Tél: +213(0)23 915 584
Fax: +213(0)23 281 295

8.Rue Syvain FOURASTIER, 16209-Alger, Algerie
E-mail:s.social@dzairtv.com

Les ressources humaines

Tél: +213(0)23 915 584
Fax: +213(0)23 281 295

8.Rue Syvain FOURASTIER, 16209-Alger, Algerie
E-mail:s.social@dzairtv.com

Service commercial

Tél: +213(0)23 915 584
Fax: +213(0)23 281 295

8.Rue Syvain FOURASTIER, 16209-Alger, Algerie
E-mail:s.social@dzairtv.com